منظمة أدباء تركمان العراق تستضيف الموسيقار الكبير جلال وندي

ضمن انشطتها الثقافية ضيفت منظمة ادباء تركمان العراق
الموسيقار والباحث (جلال وندي)
والذي له بصمات  واضحة في تاريخ الموسيقى في العراق  .
والذي تخرج على يديه مجموعة من الموسيقيين داخل كركوك وخارجه . يذكر أنه قد تعين مستشارا موسيقيا في نقابة الفنانين العراقيين  .
بدءًا تمت قراءة سورة الفاتحة على أرواح شهدائنا الخالدين  .
ثم تحدث  الأديب (آيدن كركوك )  رئيس المنظمة مرحبا بالحضور وشاكرا لهم تواصلهم الرائع  . ثم تحدث عن السيرة الذاتية للمحتفى به تلك السيرة الغنية بالعطاء الثر . وأكد أن هدف المنظمة هو تعريف الجمهور بالمبدعين في المجالات الأدبية والثقافية والإعلامية والفنية  .
ثم قدم  الموسيقار جلال وندي
محاضرة عن قصص السيمفونيات ودلالات بعض الكائنات في الطبيعة منها أصوات الأشجار والطيور والأنهار وأصوات  الحيوانات وغيرها وكل ما يتعلق  بعلم الموسيقى . وقدم عزفا على آلة العود والذي تضمن قصة الصياد والعصفور  ومعزوفات أخرى أبهجت القلوب  .
ثم قدم الفنان وجدي مصطفى عددا من  المقامات العراقية يرافقها العزف على آلة العود للفنان (إبراهيم سليمان ) .
وحضر الجلسة نائب رئيس تحرير مجلة الكاتب التركماني الصحفي  (فلاح يازار اوغلو  ) ووفدا من جمعية طلبة وشباب توركمن إيلى إضافة إلى الأدباء والكتاب والشعراء .
وقدم عدد من شباب الجمعية قصائد  عبرت عن حب الأرض  والشعب .
وقدم الاستاذ فلاح يازار اوغلو  شهادات التقدير على عدد من الشعراء لمساهمتهم بنشر نتاجاتهم الأدبية في مجلة الكاتب التركماني .
تقديرنا العالي   لكادر تلفزيون Tert  المحلية لتغطيتهم لنشاطات المنظمة وبشكل دؤوب .
وقد أدار الجلسة الشاعر  (جنگيز  آوچي  ) وصورها الشاعر(محمد جاوشلى ) .
وإلى دوام العطاء والتوفيق

أضف تعليق