عادل عبدالمهدي يزور الجبهة التركمانية العراقية

بقلم/ عدنان التونچي
بعد ان اختار البرلمان العراقي السيد برهم صالح رئيساً للجمهورية قام السيد برهم بتكليف السيد عادل عبدالمهدي بتشكيل الحكومة القادمة. اي يعني رئيساً لمجلس الوزراء و بعد هذا التكليف اعلن مكتب رئيس الوزراء المكلف ان يمتنع من لقاء احد او استقبال البعثات الدبلوماسية و ان يستقبل الاتصالات و الرسائل فقط.

 

اما اليوم الجمعة 12/10/2018 قام رئيس الوزراء المكلف عادل عبدالمهدي بزيارة رئاسة الجبهة التركمانية العراقية في العاصمة بغداد و التقي مع رئيسها السيد النائب ارشد الصالحي و نائبه السيد حسن توران و بعض من الشخصيات السياسية التركمانية المعروفة ، تعتبر هذه الزيارة مهمة و جيدة بالنسبة للتركمان لا سيما تزامنها مع تشكيل الحكومة ، هذه الزيارة حسب منظوري تعني ان السياسيين العراقيين اصبحو يعلمون ان التركمان عنصر مهم و فعال و قوي في الساحة العراقية و انهم عانوا حقاً من تهميش و اجحاف في السنين الماضية و هذه الزيارة الى الجبهة التركمانية اراها فاتحة خير لابناء الشعب التركماني.

أضف تعليق