النائب حسن توران يجدد دعوته الى القائد العام للقوات المسلحة لتعقب الخلايا النائمة وتوفير الامن للمناطق التركمانية

جدد نائب رئيس الجبهة التركمانية العراقية النائب في البرلمان العراقي عن محافظة كركوك حسن توران دعوته إلى نزع السلاح غير المرخص في كركوك من اجل تقوية امن المحافظة وابعاد الخطر القائم عليها.

جاء ذلك في برقية لمناسبة يوم تأسيس الجيش العراقي الذي يصادف يوم السبت الموافـــــق 6 كانون الثاني 2018، حيث هنأ النائب حسن توران في برقيته أبناء الشعب العراقي عمومًا والتركماني خصوصًا بحلول الذكرى السنوية لتأسيس الجيش العراقي الذي يصادف السادس من كانون الثاني من كل عام.

واشار النائب حسن توران ان يوم 6 من كانون الثاني من عام 1921 يعد يومًا بارزًا في تاريخ العراق المعاصر، الذي اعلن فيه عن تأسيس الجيش العراقي حيث تأسَست أولى وحَدات القوات المسلحة خلال عهد الانتداب البريطاني للعراق، عبر تشكيل اول فوج باسم فوج موسى الكاظم التي ترأسها الفريق جعفر العسكري وهو من أبناء المكون التركماني.

ويضيف النائب حسن توران ان أبناء المكون التركماني ساهموا بدرجة كبيرة في تأسيس الجيش العراقي وتثبيت اركانه منذ الحقبة الملكية وحتى يومنا هذا حيث يشهد التاريخ العسكري للعراق بوجود ضباط تركمان اكفاء ومخلصين للتراب العراقي بمختلف الصنوف والرتب.

ويقول النائب حسن توران" إننا ندعو من خلال هذه المناسبة النبيلة إلى بناء جيش وطني مهني يضمن الحفاظ على التراب العراقي ونثمن دور أبنائنا في جميع التشكيلات العسكرية والتضحيات التي يقدمونها في محاربة عناصر الارهاب".

وختاما جدد النائب حسن توران مطالبة القائد العام للقوات المسلحة السيد رئيس الوزراء الدكتور حيدر العبادي بالايعاز الى الاجهزة الامنية المختصة للقيام بعملية تمشيط واسعة داخل مدينة كركوك لتعقب الخلايا النائمة ونزع السلاح غير المرخص من البيوت وتوفير الامن للمناطق التركمانية وإبعاد الخطر القائم على السكان المدنيين في المحافظة.

أضف تعليق