التنسيقية التركمانية ترى استهداف مقرات الجبهة للتركمانية هو استهداف لمشروع الشراكة لادارة المناطق المختلف عليها .

تستنكر الهيئة التنسيقية العليا لتركمان العراق التعدي والهجوم على مقرات الجبهة التركمانية في كركوك معتبرة هذا التعدي استهداف مشروع الشراكة النموذجية لإدارة كركوك الذي رفعتها التنسيقية التركمانية بما فيها الجبهة التركمانية .
ان الهجوم على مقرات الجبهة التركمانية وقصف قضاء طوز والتحرش على القوات الاتحادية في كركوك وراءها توجه واحد هو رفض الحالة الجديدة التي اوجدتها الحكومة الاتحادية والهدف منه العودة الى ما كان قبل ٢٠١٧/١٠/١٦ وهذا نسيج للخيال .
واشارت التنسيقية الجهات المعادية ترك هذا الاسلوب الملتوي ، مطالبة الاتحاد الوطني الكردستاني بمنع ايواء العصابات الارهابية في الاراضي التي يسيطرون عليها والانطلاق منها  وطالبت القوات الامنية المسؤولة عن كركوك وضع حد لهؤلاء واعتقالهم ، كما طالبت التنسيقية السيد رئيس الوزراء تشكيل لجنة للتفاوض مع مكونات كركوك لتطبيق نسبة  32% لكل مكون لتأسيس الادارة النموذجية  .
الهيئة التنسيقية العليا للتركمان
مكتب السكرتارية
18 كانون الاول 2017

أضف تعليق